رياضة

المغربي الركراكي والتونسي القادري.. مدربان يحلمان بالفوز بكأس إفريقيا

بعد فوز كبير على تنزانيا 3-0، أسقطت الكونغو الديمقراطية المنتخب المغربي بالتعادل 1-1، وحرمته من التأهل المبكر لكأس الأمم الأفريقية 2024. بعد أدائه التاريخي في مونديال روسيا الماضي قطر، تغلب مدرب أسود الأطلس وليد الركراكي على زامبيا العنيدة ليضمن مكانه في الدور الثالث. من جهته، يهدف مدرب «نسور قرطاج» التونسي جلال القادري إلى الاستفادة من خبرته في البطولة القارية وتحقيق فوز لا يعوض أمام جنوب أفريقيا الأربعاء. صورة لمدربين يحلمان بالفوز بكأس الأمم الأفريقية.

بعد القيادة منتخب بلاده تحقيق إنجاز تاريخي واحتلال المركز الرابع في نهائيات كأس العالم 2022 الأمر متروك للمدرب المغربي وليد الركراكي الاستثمار في الجيل الذهبي من ذوي الخبرة والشباب الذين يسعون جاهدين لتحقيق النجاح كأس أفريقيا 2024. وهو يبحث “الأطلس الأسود” ليتغلب على زامبيا ويضمن صدارة المجموعة السادسة عندما يلتقيان يوم الأربعاء على ملعب لوران بوكو في سان بيدرو في الجولة الثالثة والأخيرة من كأس القارات. ولتحقيق ذلك يعول المغاربة على خبرة الركراكي ويعلقون آمالهم عليه للفوز باللقب المفقود منذ 1976.

مواعيد ونتائج اليوم لكأس الأمم الأفريقية

من باريس إلى الرباط

ولد وليد الركراكي في سبتمبر 1975 بمنطقة كوربي إيسون جنوب العاصمة الفرنسية باريس، وبالتالي فهو يحمل الجنسيتين الفرنسية والمغربية. تدرب المدافع في نادي المدينة المنورة، حيث ولد، ثم انتقل إلى نادي آر سي باريس في عام 1999. خلال مسيرته الاحترافية، لعب لخمسة أندية فقط، أربعة منها في فرنسا (تولوز، أجاكسيو، ديجون وغرونوبل). كما لعب لمدة ثلاث سنوات في فريق راسينغ سانتاندر الإسباني، بين عامي 2004 و2007.

وأنهى الركراكي مسيرته الاحترافية في 2010، وواصل اللعب في قسم الهواة بنادي فلوري ميروجي الأمريكي، قبل أن يحصل على شهاداته في التدريب.

في يناير 2001، قرر الركراكي، الذي يحمل جنسية مزدوجة، اللعب للمنتخب الوطني لبلد والديه. وشكل مع يوسف حجي وعبد السلام وادو ونور الدين النيبت وطلال القرقوري مجموعة رائدة ساهمت في المنتخب الوطني المغربي. الفريق الذي وصل إلى نهائي كأس الأمم الأفريقية في تونس عام 2004. وانتهى حلم الفوز على يد نسور قرطاج بنتيجة 1-2.

ورغم مشاركته مرتين في البطولة القارية (2004 و2006)، إلا أنه لم يلعب قط في نهائيات كأس العالم، حيث فشل المغرب في التأهل لها بين عامي 1998 و2018.

وخاض المدافع 45 مباراة دولية، وسجل هدفًا واحدًا، آخرها في يونيو 2009.

اختيارات مشكوك فيها

خلال تقديم تشكيلته لنهائي كأس الأمم الأفريقية 2024 في ساحل العاج، تم استبعاد مهاجم الاتحاد السعودي عبد الرزاق حمدالله كأبرزهم. وغاب عن المنتخب الذي ساهم المغرب في قيادته نهاية 2022، 11 لاعبا، ليصبح أول دولة عربية وإفريقية تصل إلى نصف نهائي كأس العالم.

وبحسب محللين رياضيين، فإن غياب أغلبهم يعود إلى تراجع الأداء، فيما يغيب آخرون بسبب الإصابة، مثل زكريا بوخال.

كما أثار الجدل حول طبيعة اختيارات الركراكي ضمه لاعب بايرن ميونخ الألماني نصير مزراوي إلى القائمة النهائية، رغم إصابته في فخذه وغيابه عن الملاعب منذ منتصف يناير الماضي. وبرر الناخب قراره بالقول: “لقد اتصلت بالنصير لأنه لاعب مهم بالنسبة لنا. وجوده معنا كان ضروريا. وسافر طبيب المنتخب المغربي مؤخرا إلى ميونيخ. والآن لا يوجد خوف من إصابة المزراوي”. وتابع: “سنحاول تجهيزه في الأيام المقبلة. وسواء حضر المباراة الثانية أو الثالثة سيكون مفيدا لنا وسنستفيد منه إن شاء الله في حال تأهلنا للدور الثاني”.

وبحسب المحلل الرياضي حمزة الشتيوي، فإن اختيارات المدربين لا تكون بالإجماع دائما، لكن وليد الركراكي يتمتع الآن بنوع من الحصانة بفضل النتائج الجيدة التي حققها مع المنتخب المغربي.

من جهة أخرى، أضاف المحلل أنه من الناحية الموضوعية والفنية، فإن العديد من اختيارات الناخبين المغاربة فيما يتعلق بمشاركة عدد من اللاعبين تثير تساؤلات، منها على سبيل المثال إشراك سفيان بوفال في المباراة. ضد زامبيا. الذي افتقد الجاهزية والقدرة التنافسية منذ فترة طويلة، وكذلك اعتماده على محمد الشابي في مركز الظهير الأيسر في المباراة الثانية. مع العلم أن هذا ليس موقفه، وإصراره على إبقائه في الملعب رغم التحذير، أجبره على اللعب بتحفظ كبير، في حين كان بإمكانه استقدام مدافع آخر مثل شادي رياض.

في المقابل، يرى الشتيوي أن الركراكي تأخر في إجراء تغييرات لم تكن فعالة بشكل كبير خلال مباراة المغرب أمام الكونغو الديمقراطية، وهو ما أفقده معركة خط الوسط وجلب أيضا عامل الطقس. كان مؤثرا.

أما الركراكي فلا مجال للعاطفة في اختياراته، “والدليل على ذلك غياب 11 لاعبا شاركوا في مونديال قطر 2022 عن القائمة الحالية”، بحسب بيانه.

مساعد مدرب طموح

قبل أن يصبح مدربًا، كان الركراكي لاعبًا، لكنه عمل أيضًا كمدرب مساعد. وفي سبتمبر 2012، قرر الناخب المغربي آنذاك رشيد الطاوسي ضمه إلى طاقمه الفني. وعمل الثنائي معًا حتى أكتوبر 2013، بعد إقصاء المغرب في تصفيات كأس العالم 2014.

بعد إقالة وحيد خليلودزيتش إثر انتقادات لأسلوبه التدريبي، اختاره أسود الأطلس، فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ليكون المغربي الرابع عشر الذي يدرب منتخب بلاده منذ 1957.

تجربة مهمة

ولد القادري في 14 ديسمبر 1971 بمدينة توزر بتونس ولم يلعب من قبل. للمنتخب التونسيلكنه لعب لنادي الأمل الرياضي التونسي بجربة ميدون، ولفريق جريدة توزر مسقط رأسه، ثم لنادي الأمل الرياضي بحمام سوسة.

ويتمتع راكم القادري بخبرة مهمة في عالم التدريب ساهمت في بناء شخصيته الرياضية، حيث سبق له أن كان ضمن عدد من الجهاز الفني للمنتخبات التونسية. وفي 2007 درب المنتخب الأولمبي التونسي وبعد ست سنوات كان مساعدا لنبيل معلول في الفريق الأول، وفي 2021. انضم إلى الجهاز الفني للمدرب منذر الكبير في نسور قرطاج، قبل أن يتولى المهمة بعد كأس الأمم الأفريقية.

اقرأ أيضاكأس الأمم الأفريقية: اكتشف ترتيب الفرق في دور المجموعات

لقاء حاسم

ويأمل القادري اليوم مواصلة مشواره في البطولة قبل ساعات من المباراة الحاسمة أمام جنوب أفريقيا.

الخسارة أو التعادل سيخرج تونس من البطولة من دور المجموعات لأول مرة منذ 2013، علماً أنها تشارك للمرة الـ16 على التوالي واحتلت المركز الرابع في 2019.

جلال القادري: تم تعيينه في ظروف استثنائية

إذا كان المغرب قد اتخذ قرارا مؤقتا بشأن تأهله، إذن تونسويأمل بطل 2004 في تجنب الخروج المبكر عندما يواجه جنوب أفريقيا في المباراة الخامسة بالمجموعة يوم الأربعاء والتي ستتأهل منها مالي قبل خوض المباراة الثالثة.

وتتصدر مالي الترتيب برصيد أربع نقاط بفارق نقطة واحدة عن كل من جنوب أفريقيا وناميبيا، فيما تحتل تونس المركز الرابع برصيد نقطة واحدة، فيما لا خيار أمام المدرب جلال القديري سوى الفوز لتجنب الخروج المبكر من البطولة.

وبعد أن أصبح مساعداً للمدرب نبيل معلول عام 2013، بقي جلال القادري أيضاً مع منذر الكبير.

وخلال نهائي النسخة السابقة من كأس الأمم الإفريقية بالكاميرون، برز اسم القادري بقوة أكبر على الساحة الرياضية الإفريقية في ظروف استثنائية، حيث ستُخلد ذكرى المدرب السابق للنادي الرياضي البنزرتي يوم الأحد 23 يناير الجاري. 2022 . في أرض الأسود الجامحة لفترة طويلة. ومنح يومها الفرصة لتولي قيادة «نسور قرطاج» بسبب غياب المدرب منذر الكبير بسبب إصابته بفيروس كوفيد-19.

وفي دور الـ16، فاز المنتخب التونسي على نيجيريا، لكنه خسر في ربع النهائي أمام بوركينا فاسو، ليقرر بعدها الاتحاد التونسي إقالة المدير الفني منذر الكبير، وتعيين جلال القادري رسميا في المنصب. . من مدرب نسور قرطاج .

وبعد أن أصبح مدربا للمنتخب الوطني في 30 يناير، قاد القادري تونس إلى تصفيات كأس العالم في الدوحة بقطر، بعد نجاحه في تحقيق الفوز 1-0 خارج أرضه والتعادل السلبي على أرضه خلال المسابقة. تصفيات أفريقيا للبطولة.

الاعتماد على الخبرة

ويعتمد القادري على مجموعة من اللاعبين ذوي الخبرة في أوروبا والدوريات العربية، في مقدمتهم الظهير علي معلول لاعب الأهلي المصري، ولاعب الوسط عيسى العيدوني المحترف في يونيون برلين الألماني، أيضًا. كصانع الألعاب يوسف المساكني والمهاجم طه ياسين الخنيسي.

ولتدعيم الفريق أضاف القادري مجموعة من الشباب مثل المدافعين يان فاليري وعلاء غرام ولاعب الوسط أنيس بن سليمان والمهاجمين سيف الله لطيف الياس عاشوري.

ومثل الركراكي، استبعد القادري أحد عشر لاعبا من التشكيلة التي استدعاها لكأس العالم في قطر لأسباب فنية وأخرى تتعلق بالإصابة أو الاعتزال، من بينهم لاعب الوسط هانيبال المجبري بناء على طلبه، والظهير محمد دراجر.

وخاض المجبري 10 مباريات فقط مع يونايتد هذا الموسم بعد عودته من فترة إعارة مع برمنجهام في دوري الدرجة الأولى، وسجل هدفًا واحدًا تحت وصاية المدرب الهولندي إيريك تين هاج.

وقال القادري في مؤتمر صحفي عند إعلان اختياره رسميا: “أخبرني هانيبال أنه لا يشعر بأنه جاهز للمشاركة في كأس الأمم الأفريقية لأنه يعيش وضعا صعبا في ناديه”.

حمزة حبهوب


Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى